Su navegador no soporta script

URL

الصفحة الرئيسية
-
أقسام
-
Malba، متحف الجيل الجديد

Malba

متحف الجيل الجديد

استوديو الهندسة المعمارية: Estudio Herreros

الاستوديو المحلي: Torrado Arquitectos

مكتب استشارات الهندسة المعمارية Malba: Consultatio

العنوان والإدارة: Iannuzzi - G. Colombo

الموزع: جينارو و أندريس دي ستيفانو S.A

 

أكملت Malba مؤخرا 16 سنة، وشكلت بنايتها تحديا للهندسة المعمارية في العاصمة الأرجنتينية. لقد احتضنت قاعاتها العديد من المعارض المتنقلة، إلى أن أصبحت تمثل نقطة أساسية في مسرح الفن المعاصر بأمريكا اللاتينية.

 

والآن، تجدد Malba نفسها لتحسين تجربة الزوار ولكي تصبح متحفاً للجيل الجديد يُعتبر مركزا ثقافيا ذي عروضٍ متعددة. من أجل ذلك، تم القيام بمشروع إصلاحٍ طموحٍ في الطابق الأرضي لبنايتها، حيث تم تحسين الوصول والمرور والتواصل وجودة الخدمات المقدمة للزوار، كما تم اقتراح توسيع منطقة الوصول والاستقبال في فضاء مركزي كبير. وتضمنت العملية الأساسية تحويل حوالي 1.000 متر مربع، ووضعت تصوراً لمعادلة الأرضيات في مساحة مشتركة.

 

تم تكليف Estudio Herreros بأشغال الإصلاح، وهو مكتب للهندسة المعمارية يقع في مدريد، وقد أشرف على مشاريع مهمة في عالم الفن مثل متحف إدوارد مونش في أوسلو، وإعادة تشكيل قاعات العرض في متحف الملكة صوفيا بمدريد، وغير ذلك من الأروقة، والمعارض، الخ.

 

"يُحول المشروع قاعة المتحف إلى فضاءٍ يلبي المتطلبات الجديدة لنمو المتحف في السنوات الأخيرة، ويُقدم مكاناً ودياً ومُحتضِناً يستطيع أن يندرج في الحياة اليومية للزوار بفضل بساطته." يوضح Juan Herreros، الشريك المؤسس للاستوديو.

 

بالنسبة لإصلاح Malba، اعتمد Herreros على مجموعة من المواد ذات الجمالية الصناعية، مما أنتج فضاءً صافياً ذي أرضية مستمرة تذكرنا بخرسانة الشوارع، والذي شكّل فضاءً وسيطاً بين المدينة وقاعات المعرض.

تندمج Phedra من Neolith على هذا النحو في أرضية المتحف، من خلال إضفاء الانتعاش والتوازن على البيئة عبر ظلالٍ رمادية خاصة بهذا النموذج. بفضل إمكانية تعدد استخدامها، تم استخدام Phedra أيضاً في أسطح العمل بالحمام. 

 

"كانت Neolith هي المادة المناسبة لتوحيد كل واحدٍ من فضاءات المتحف، حيث كان في الإمكان تلبية متطلباتنا المختلفة: كانت مناسبة للمرور الكثيف، ولتغطية الأسطح الأفقية وأسطح العمل والجدران والأرضيات. إنه قرار جد صائب لأن الأمر يتعلق بمادة ذات إمكانيات استخدام كثيرة." يشرح Martín Torrado، مدير Torrado Arquitectos.

 

أتاح إدراج مادة مثل Neolith في هذا المشروع الطموح إنشاء فضاءٍ جديدٍ صُمم خصيصاً لكي تتم زيارته والإقامة به لكل واحد منا. إنه متحف من آخر طراز، ويظهر ذلك من خلال المواد المستخدمة لإصلاحه، حيث يندمج الحجر الخاضع للتصليد الحراري Neolith، الذي يُعدّ منتجاً رائداً في فئةٍ جديدة وثوريةٍ من المنتجات، لتلبية متطلبات الهندسة المعمارية والديكور الداخلي الأكثر صرامة بشكل فعّال، وهو ما أنتج تصوّراً جديداً لمتحفٍ معاصرٍ دون فقدان روح Malba، وهي أحد الرموز الكبيرة لبوينوس إيريس التي تحتضن بنايات عالمية تُشكل معالم بارزة.

   
   

Malba

متحف الجيل الجديد

استوديو الهندسة المعمارية: Estudio Herreros

الاستوديو المحلي: Torrado Arquitectos

مكتب استشارات الهندسة المعمارية Malba: Consultatio

العنوان والإدارة: Iannuzzi - G. Colombo

الموزع: جينارو و أندريس دي ستيفانو S.A

 

أكملت Malba مؤخرا 16 سنة، وشكلت بنايتها تحديا للهندسة المعمارية في العاصمة الأرجنتينية. لقد احتضنت قاعاتها العديد من المعارض المتنقلة، إلى أن أصبحت تمثل نقطة أساسية في مسرح الفن المعاصر بأمريكا اللاتينية.

 

والآن، تجدد Malba نفسها لتحسين تجربة الزوار ولكي تصبح متحفاً للجيل الجديد يُعتبر مركزا ثقافيا ذي عروضٍ متعددة. من أجل ذلك، تم القيام بمشروع إصلاحٍ طموحٍ في الطابق الأرضي لبنايتها، حيث تم تحسين الوصول والمرور والتواصل وجودة الخدمات المقدمة للزوار، كما تم اقتراح توسيع منطقة الوصول والاستقبال في فضاء مركزي كبير. وتضمنت العملية الأساسية تحويل حوالي 1.000 متر مربع، ووضعت تصوراً لمعادلة الأرضيات في مساحة مشتركة.

 

تم تكليف Estudio Herreros بأشغال الإصلاح، وهو مكتب للهندسة المعمارية يقع في مدريد، وقد أشرف على مشاريع مهمة في عالم الفن مثل متحف إدوارد مونش في أوسلو، وإعادة تشكيل قاعات العرض في متحف الملكة صوفيا بمدريد، وغير ذلك من الأروقة، والمعارض، الخ.

 

"يُحول المشروع قاعة المتحف إلى فضاءٍ يلبي المتطلبات الجديدة لنمو المتحف في السنوات الأخيرة، ويُقدم مكاناً ودياً ومُحتضِناً يستطيع أن يندرج في الحياة اليومية للزوار بفضل بساطته." يوضح Juan Herreros، الشريك المؤسس للاستوديو.

 

بالنسبة لإصلاح Malba، اعتمد Herreros على مجموعة من المواد ذات الجمالية الصناعية، مما أنتج فضاءً صافياً ذي أرضية مستمرة تذكرنا بخرسانة الشوارع، والذي شكّل فضاءً وسيطاً بين المدينة وقاعات المعرض.

تندمج Phedra من Neolith على هذا النحو في أرضية المتحف، من خلال إضفاء الانتعاش والتوازن على البيئة عبر ظلالٍ رمادية خاصة بهذا النموذج. بفضل إمكانية تعدد استخدامها، تم استخدام Phedra أيضاً في أسطح العمل بالحمام. 

 

"كانت Neolith هي المادة المناسبة لتوحيد كل واحدٍ من فضاءات المتحف، حيث كان في الإمكان تلبية متطلباتنا المختلفة: كانت مناسبة للمرور الكثيف، ولتغطية الأسطح الأفقية وأسطح العمل والجدران والأرضيات. إنه قرار جد صائب لأن الأمر يتعلق بمادة ذات إمكانيات استخدام كثيرة." يشرح Martín Torrado، مدير Torrado Arquitectos.

 

أتاح إدراج مادة مثل Neolith في هذا المشروع الطموح إنشاء فضاءٍ جديدٍ صُمم خصيصاً لكي تتم زيارته والإقامة به لكل واحد منا. إنه متحف من آخر طراز، ويظهر ذلك من خلال المواد المستخدمة لإصلاحه، حيث يندمج الحجر الخاضع للتصليد الحراري Neolith، الذي يُعدّ منتجاً رائداً في فئةٍ جديدة وثوريةٍ من المنتجات، لتلبية متطلبات الهندسة المعمارية والديكور الداخلي الأكثر صرامة بشكل فعّال، وهو ما أنتج تصوّراً جديداً لمتحفٍ معاصرٍ دون فقدان روح Malba، وهي أحد الرموز الكبيرة لبوينوس إيريس التي تحتضن بنايات عالمية تُشكل معالم بارزة.